الأهمية والخدمات المقدمة

تحاول الكلية جاهدة لتوفير الفرص العادلة والمناسبة من التعليم للطلبات ومن هذا المنطلق جاء اهتمام الكلية ببناتنا من ذوي الاحتياجات الخاصة للانتفاع بالبرامج الأكاديمية والخدمات وأنشطة الجامعة المختلفة, مع توفير البيئة المهيئة لذلك, وذلك بدمج الطالبات من ذوي الاحتياجات الخاصة مع عامه الطالبات وتقديم الدعم لهن من اعضاء هيئة التدريس والموظفات .

ولتحقيق هذه الأهداف بأفضل صورة ممكنة أكاديمياً واجتماعياً, بما يضمن لهم المشاركة الإيجابية في مختلف البرامج والأنشطة والخدمات المتوفرة.

فقد سعت الكلية لوضع خطوات ظاهرة توفر التكيف المناسب لهذه الفئة مع الحياة الجامعية وعلى ذلك فقد اهتمت وكيلة كلية البنات بخميس مشيط بما يلي :                                                                         

  1. تم توفير بطائق خاصه بذوي الاحتياجات الخاصة بهدف تسهيل احتياجاتهن بدأً من الدخول من الباب المخصص لهن وعدم تعرضهن للمزاحمة من الباب المخصص للطالبات إضافه الى التسهيل عليهن في الخدمات التشغيلية المقدمة من الكلية حيث لا تحتاج الا لإظهار البطاقة لمعرفة حالتها.                              

  2. دعمهم وتشجيعهم للمشاركة في نشاطات الكلية.

  3. تقديم الدعم الالكتروني الكامل الذي يدعم دراستهم الاكاديمية.

  4. جامعة الملك خالد تستخدم نظام البلاك بورد 1,9 كنظام لإدارة التعلم. وهو نظام معتمد دوليا لسهولة الوصول اليه والتعامل معه بالإضافة لتوافقه مع ADA(القانون الدولي لذوي الاحتياجات الخاصة) حيث سيتم تخصيص أجهزة في معمل التعلم الالكتروني توفر رابط مباشر لدعم ذوي الاحتياجات الخاصة.

  5. توزيع استبانات لمعرفة آرائهم والصعاب التي تواجههم ليتم تذليلها.